أولاً : مفهوم التكهرب

أولاً : مفهوم التكهرب

هل شعرت يوماً برعشة عند لمسك لمقبض الباب في أثناء سيرك على سجادة؟ فما سبب حدوث ذلك.

لماذا يقف شعر رأسك أحياناً عندما تقرّب منه مشطاً؟

هذا بسبب الكهرباء السكونية، والتي تفسر العديد من الظواهر المرتبطة بها، مثل: انحناء خيط ماء رفيع يسقط من حنفية نحو مشط بلاستيكي مدلوك. ، ظاهرتي البرق والصواعق.

أولاً: مفهوم التكهرب  Charging

التكهرب (الشحن): العملية التي يُشحن بها جسم بشحنة كهربائية.

الشحنة الكهربائية: إحدى خصائص المادة، تنتج عن اختلاف عدد الشحنات الموجبة والسالبة في الجسم.

تقسم الشحنات الكهربائية إلى نوعين:

1. شحنات كهربائية سالبة: تتولد على قضيب بلاستيكي مدلوك بالصوف.

2. شحنات كهربائية موجبة: تتولد على قضيب الزجاج المدلوك بالحرير.

 3. متعادلة كهربائيا ( غير مشحون ): عدد الشحنات السالبة مساو لعدد الشحنات الموجبة فيها مثل قضيب الزجاج والبلاستيك قبل الدلك

تتكون المادة من جسيمات صغيرة بعضها سالب الشحنة والآخر موجب الشحنة، ويكون الجسم متعادل كهربائياً (غير مشحون) لأن عدد الشحنات الموجبة تساوي عدد الشحنات السالبة.

يصبح الجسم مشحوناً إذا فقد عدداً من الشحنات السالبة أو اكتسبها، فيصبح عدد الشحنات السالبة والموجبة غير متساويين.

يصبح الجسم مشحوناً بشحنة موجبة إذا فقد عدداً من الشحنات السالبة.

ويصبح الجسم مشحوناً بشحنة سالبة إذا اكتسب عدداً من الشحنات السالبة.

كيف تتولد على قضيب زجاج مدلوك بالحرير شحنة موجبة؟

تنتقل الشحنات السالبة من قضيب الزجاج إلى الحرير، فتصبح شحنة الحرير سالبة، وشحنة الزجاج موجبة.

كيف تتولد على قضيب بلاستيكي مدلوك بالصوف شحنة سالبة؟

تنتقل الشحنات السالبة من الصوف إلى قضيب البلاستيك، فتصبح شحنة الصوف موجبة، وشحنة قضيب البلاستيك سالبة.

أقوّم تعلمي وأتأمل فيه

1. لماذا يتنافر قضيبا البلاستيك المدلوكان بالصوف عند تقريبهما من بعضهما؟

2. لماذا يتجاذب قضيب البلاستيك المدلوك بقطعة الصوف مع قضيب الزجاج المدلوك بقطعة الحرير؟

إجابة أقوّم تعلمي وأتأمل فيه

1. لأن الشحنات الكهربائية السالبة المتولدة على كلٍ من القضيبين بعد دلكهما بالصوف تتنافران، فالشحنات الكهربائية المتشابهة تتنافر.

2. لأن الشحنة الكهربائية السالبة المتولدة على قضيب البلاستيك بعد دلكه بالصوف تتجاذب مع الشحنة الموجبة المتولدة على قضيب الزجاج بعد دلكه بالحرير، فالشحنات الكهربائية المختلفة تتجاذب.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *