التخطي إلى شريط الأدوات

هذا الحبيب 135 – ابناء علي وفاطمة آل البيت

هذا الحبيب 135 – ابناء علي وفاطمة آل البيت

السيرة النبوية العطرة (( ابناء علي وفاطمة آل البيت ))

_________________________

تزوج علي من السيدة فاطمة رضي الله عنهما

وكان هذا الزواج مبني على المودة والرحمة والحب

يدخل علي رضي الله عنه يوماً ، على فاطمة فيرى المسواك في فمها

فيقول لها

حظيت يا عود الأراكِ بثغرها     أما خفت يا عود الأراك أراكَ

لو كنت من أهـل القتال قتلتك    ما فـاز منـي يا سِواكُ سِواكَ

____________________________

ثم مضت السنوات ، وكانت مشيئة الله

أن يكون نسل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وآل بيته الكرام من  هذا الزواج المبارك

أن تكون أمهم {{ السيدة فاطمة }} رضي الله عنها

وأبوهم {{ علي بن ابي طالب }} رضي الله عنه

فقد رزق علي من فاطمة

١_ الحسن

٢_الحسين

٣_ومحسن [[ ذكرت كتب السيرة الحسن والحسين واهملت المحسن لانه مات بسن الرضاعة صغيرا ]]

٤_ زينب

٥_ام كلثوم

________________________________

وكانت السيدة فاطمة

إذا زارت ابيها صلى الله عليه وسلم ، قام إليها ، وقبّلها ، وامسك بيدها ،وأجلسها في مجلسه

وكان إذا زارها صلى الله عليه وسلم

قامت إليه واخذت يده وقبّلته وأجلسته في مجلسها

[[ بالله عليكم ، يا آباء لما تجي بنتك لزيارتك ، هل فكرت ليوم ان تقوم للباب تستقبلها وتبوسها ، وتمسك بأيدها تفضلي يابا يا مرحبا في بنتي ، هل تعلم أن هذا الفعل كم يجبر خاطر بنتك وينسيها تعبها وهمومها ، كم تشعر بالأمان والرعاية والعطف ، وإلا بتضل قاعد تحضر السيدة {{ الجزيرة رضي الله عن غيرها }} قاعد مرتاح ، تدخل البنت مرحبا بابا ، اهلين اهلين اقعدي ]]

وإلا يدخل الأب معه ضيف وابنه الصغير قاعد بالصالة بيحضر تلفزيون ، متمدد وحاطت رجل فوق رجل لا بيتحرك ولا بيغير مجلسه ، هذه تربية المسلسلات

نعيد ونكرر السيرة [[ للتأسي لا للتسلي ]]

_________________________________

جاءت السيدة  فاطمة يوماً ، الى بيت أبيها {{ببرمة فيها حريرة }}

 البرمة [[هي وعاء من فخار يعدل ما يسمى اليوم بالقدرة او زبدية كبيرة ]]

فيها حريرة ماهي الحريرة ؟؟

طعام يحاس على النار

 مكوناته

١_الدقيق

٢_السمن

٣_الحليب

تسمى {{حريرة }}

إما تكون سائلة تعتبر شوربة، واما أن تكون جامدة وتعتبر حلوة فتأكل باليد

وكان النبي صلى الله عليه وسلم  يحبها[[ اي هذه الاكلة الحريرة ]]

ويوصي بصنعها للمفؤد

 [[المفؤد الذي تصدع فؤاده بمصيبة ، مثل أن يكون مات له عزيز او وقع في مصيبة ]]

 فيأمر بصنعها له ، فإنها تشد الفؤاد

_________________________________

فقدمت له برمة فيها حريرة

و كانت السيدة فاطمة تتقنها كما يحبها ابوها الرسول

[[ كانت شاطره بهي الأكلة والرسول صلى الله عليه وسلم بيحب يأكلها من ايدها ]]

ووضعتها بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم

وقالت :_هذه حريرة يا رسول الله

قال :_ اين زوجك علي  ؟؟

قالت:_ هو في البيت [[وبيت علي ملاصق لحجرات النبي]] فطلب منها ان يأتي

فلما دخل علي رضي الله عنه

اجلسه النبي صلى الله عليه وسلم على يمينه

واجلس فاطمة على شماله

ثم وضع الحسن والحسين في حجره

وكانت هذه  الحادثة في حجرة {{ام سلمة ام المؤمنين زوجة النبي }}

 فرفع رأسه لأم سلمة

وقال :_ يا ام سلمة اين بردي اليماني

[[ البرد قطعة قماش طويلة توضع على الكتفين يلتحف الانسان فيها تسمى بردا ]]

أين بردي اليماني ؟

قالت :_هو ذا يا رسول الله

فقال :_ اعطنيه

فأعطته البرد[[ مقلم بخطوط سوداء وخطوط بنية اهدي له من اليمن ]]

فوضع صلى الله عليه وسلم ، هذا البرد على راسه ثم جمع طرفيه بيديه الشمال

ثم اخرج يده اليمنى من تحته وقد ستر به علي وفاطمة وابنيهما الحسن والحسين

واخذ يدعو ويقول

{{ اللهم إن هؤلاء هم أهل بيتي ، وحامتي ، اللهم اذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً }}

وكان هذا اثر نزول قوله تعالى

{{ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا }}

تقول ام سلمة لانها راوية الحديث والحديث متفق عليه

قالت:_ فجئت ودسست رأسي في الكساء

فدفعني صلى الله عليه وسلم بيده اليمنى ، دفعاً يسيراً [[ اي برفق ]]

قلت :_ ألست من أهل بيتك يارسول الله ؟؟

قال :_ انتِ ام للمؤمنين ، وانتِ على خير

هؤلاء هم اهل بيتي

________________________________

إذن اهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ، وال بيته

هم {{ علي وفاطمة وما تناسل منهما الى يوم القيامة }} شريطة

الاتباع لمحمد رسول الله

الدين هو الذي يجمعنا وهو الذي يفرقنا

فلو كانت بالنسبة الدموية فقط ما نزل قول الله

 تبت يدا أبي لهب وتب  …. وهو عم النبي صلى الله عليه وسلم

اذن التبعية بالدم أصل

ولكن شرطها التبعية بالدين

لذلك قال صلى الله عليه وسلم لفاطمة يوم حجة الوداع المخاطب فاطمة

والمراد هذه الامة الى قيام الساعة

يقف في حجة الوداع عند باب الكعبة ، ويمسك بعضدي الباب من هنا ومن هنا ثم ينادي ، بعد حديث طويل

يا فاطمة بنت محمد [[ وفاطمة كانت قريبة منه ]]

 قالت:_ لبيك يا ابتي

ثم ينادي بصوت مرتفع مرة اخرى

ياااا فاطمة

فقالت :_ لبيك يا ابتي

فنادى بصوت مرتفع مرة ثالثة

يااااا فاطمة بنت محمد

[[ فأدركت أنه لا يريد أن يناديها فقط ، بل يريد ان يشد انتباه الناس جميعاً ، حديث يخصص لفاطمة ولكن المراد به الامة ، وكما يقال  العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب ]]

فنظر المسلمون للنبي صلى الله عليه وسلم

ماذا سيقول لفاطمة ؟؟

هو سيخاطب فاطمة والمراد الامة

يقول

{{ يا فاطمة لا يأتيني الناس يوم القيامة بأعمالهم وتأتوني بأنسابكم ، فإني والله لا أغني عنك من الله شيئاً }}

ابنته المباشرة {{ جدة ال البيت كلهم }} لا يغني عنها رسول الله وحبيبه وخير خلق الله من الله شيئاً

 فلذلك لا يركن شريف ولا سيد إن صح نسبه على أنه من {{ آل البيت فقط }}

ثم يولي ظهره لهذا الدين ، زاعماً انه من ال بيت النبي

أياكم ثم أياكم ثم أياكم

انا اعرف على المواقع التواصل كثير من الناس التي تنتسب الى ال بيت النبي صلى الله عليه وسلم

اذا قاموا وقاعدوا نحن من آل البيت نحن من آل البيت

لا نعتمد على النسب ، ونترك العمل

 النسبة بالاتباع

 لذا يقول صلى الله عليه وسلم

{{ سلمان منا اهل البيت}} فسلمان من اهل البيت 

وتبت يدا ابي لهب وتب

فما لا يدركه عملك ، لا يسبقه نسبك

فإذا كنت فعلا من آل البيت ، فحاول ان تلقى جدك رسول الله صلى الله عليه وسلم بعملك ، ولا تركن على نسبك ، يوم العرض العظيم يوم لا ينفع مال ولا بنون ، وحيث لا أنساب بينهم يومئذٍ

يتبع ان شاء الله مع {{ علي وفاطمة رضي الله عنهما }}

______________ #الأنوار_المحمدية ________________

____________ صلى الله عليه وسلم ________________

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: